تركيا تسقط طائرة حربية روسية اخترقت مجالها الجوي

ديلي صباح
اسطنبول
نشر في 24.11.2015 10:06
آخر تحديث في 24.11.2015 14:44




أسقط السلاح الجوي التركي، صباح اليوم الثلاثاء، طائرة حربية روسية اخترقت المجال الجوي التركي قرب الحدود التركية السورية.

واعترفت وزارة الدفاع الروسية أن الطائرة الحربية التي اسقطت في منطقة "قزلداغ" أو الجبل الأحمر، في محافظة هاطاي التركية، قرب الحدود السورية، هي إحدى الطائرات الحربية التابعة لها من طراز SU-24، فيما نفت أن تكون الطائرة قد اخترقت المجال الجوي التركي.

من جانب آخر، أكدت رئاسة الأركان التركية على أنها حذرت الطائرة الحربية التي اخترقت الأجواء التركية 10 مرات خلال 5 دقائق، إلا أن الطائرة واصلت انتهاكها، وبموجب قواعد الاشتباك قامت طائرتان تابعتان للقوات الجوية التركية من طراز "إف-16"، باسقاط الطائرة المذكورة، على حد ذكر البيان.

هذا وقد أمر رئيس الوزراء أحمد داوود أوغلو، وزارة الخارجية التركية، بالتشاور مع حلف شمال الأطلسي (الناتو) والأمم المتحدة، حول التطورات على الحدود السورية. كما يتابع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن كثب حادثة إسقاط الطائرة الحربية على الحدود السورية بعد انتهاكها المجال الجوي التركي، ويطّلع على معلومات حول الحادثة مع رئيس هيئة الأركان خلوصي آقار..

ومن جانب آخر، دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الى اجتماع أمني عاجل على خلفية اسقاط الطائرة الروسية.


كما تشير المعلومات المتداولة إلى أن أحد الطيارين الذين كانوا على متن الطائرة قد وقع أسيرا في يد القوات التركمانية المقاتلة في المنطقة. كما نشرت العديد من وسائل الإعلام فيديو يوضح مقتل أحد الطيارين.

من جانبها قالت وزارة الخارجية الروسية، إن البحث حول ملابسات الحادث لا يزال مستمراً.

كما قال المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف إنه "من الخطأ الحديث عن أي افتراضات أو إعطاء أية تصريحات حتى تكتمل الصورة".

واعتبر أنه من المبكر الحديث عن توقع تدهور العلاقات الروسية التركية. كما أعلن عن إلغاء الزيارة المقررة غداً لوزير الخارجية سيرجي لافروف الى تركيا.