درع الفرات.. الجيش التركي يستهدف 81 موقعاً لداعش و"ب ي د" الإرهابيين

وكالة الأناضول للأنباء
أنقرة
نشر في 18.11.2016 12:46
آخر تحديث في 18.11.2016 21:42
أرشيفية أرشيفية

استهدف الجيش التركي في إطار عملية "درع الفرات" 80 موقعاً لتنظيم داعش الإرهابي وموقعاً لتنظيم "ب ي د" (الامتداد السوري لتنظيم بي كا كا الإرهابي) شمالي حلب.

وذكر الجيش التركي في بيانه أن العمليات العسكرية ليوم أمس الخميس، استهدفت 80 موقعاً لتنظيم داعش الإرهابي وموقعاً واحداً لتنظيم "ب ي د"، وأوضح أنَّ المواقع عبارة عن تحصينات ومواقع أسلحة ونقاط تفتيش وعربات عسكرية.

وأكّد البيان سيطرة قوات الجيش السوري الحر على خمس مناطق مأهولة بالسكان بينها قريتا "عرب ويران" و"الكندرلية".

وأشار البيان إلى مقتل جندي من قوات المهام الخاصة في الجيش السوري الحر وجرح 18 آخرين، مقابل مقتل 4 من تنظيم "ب ي د" وإرهابي من تنظيم داعش.

وأصيب في العمليات جنديان تركيّان بجروح طفيفة، جراء إصابة مركبتهما المدرعة بقذيفة موجهة مضادة للدروع.

وبيّن الجيش التركي أنَّ الطائرات التركية والتابعة للتحالف الدولي لم تجريا أي غارة جوية يوم أمس الخميس.

وفي اليوم الـ 87 من عملية درع الفرات، سيطرت قوات الجيش السوري على مساحة تقدر بألف و760 كيلومتر مربع، من يد تنظيم داعش شمالي حلب.

ودعمًا لقوات "الجيش السوري الحر"، أطلقت وحدات من القوات الخاصة في الجيش التركي، بالتنسيق مع القوات الجوية للتحالف الدولي، فجر 24 أغسطس/آب الماضي، حملة عسكرية في مدينة جرابلس (شمال سوريا) تحت اسم "درع الفرات".

وتهدف العملية إلى تطهير المدينة والمنطقة الحدودية من المنظمات الإرهابية، وخاصة تنظيم "داعش" الذي يستهدف الدولة التركية ومواطنيها الأبرياء.

ونجحت العملية، خلال ساعات، في تحرير المدينة ومناطق مجاورة لها، كما تمّ لاحقاً تحرير كل الشريط الحدودي ما بين مدينتي جرابلس وإعزاز السوريتين، وبذلك لم يبقَ أي مناطق متاخمة للحدود التركية تحت سيطرة داعش.