وفد برلماني تركي من واشنطن: يجب عدم إطالة مسألة تسليم غولن كمجرم

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 03.08.2016 11:10
آخر تحديث في 03.08.2016 11:44
وفد برلماني تركي من واشنطن: يجب عدم إطالة مسألة تسليم غولن كمجرم

زار وفد من لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان التركي الولايات المتحدة الأمريكية لبحث المحاولة الانقلابية الفاشلة في تركيا والتطورات التي اعقبتها، ومسألة تسليم واشنطن فتح الله غولن، زعيم تنظيم "الكيان الموازي" الإرهابي إلى تركيا.

وقال رئيس الوفد والنائب عن حزب العدالة والتنمية عن ولاية ملاطية "طه أوزهان"، لمراسل الأناضول ، إنهم بحثوا مع المسؤولين في وزارتي العدل والخارجية الأمريكية، قيام عناصر منظمة "فتح الله غولن" الإرهابية بمحاولة انقلابية فاشلة في 15 تموز/ يوليو الماضي والتطورات التي اعقبتها، ومسألة أعادة زعيم المنظمة إلى تركيا.

وأضاف أوزهان أن الجانب الأمريكي أبدى انفتاحه للتعاون مع تركيا، وأعرب عن أسفه حيال الأحداث التي وقعت في تركيا، مؤكداً أن مسألة إعادة غولن تعتمد على المسار القانوني.

ولفت أوزهان إلى أنهم أبلغوا الجانب الأمريكي بضرورة قطع اتصالات غولن مع منظمته وأعضائها، وضرورة توقيفه كإجراء أولي بصفته مجرم كما في حالات إعادة المجرمين في السابق، وقطع كل اتصالاته مع الخارج.

وأشار أوزهان إلى ضرورة أن لا تكون العلاقات التركية الأمريكية رهينة مسألة تسليم فتح الله غولن، مبيناً أن الوفد سيُجري لقاءات اليوم الأربعاء مع مسؤولين في وزارتي الداخلية والدفاع الأمريكية.

وشدد أوزهان على أهمية عدم إطالة مسألة تسليم غولن إلى تركيا، وتدخل السلطات الأمريكية في الوقت المناسب ضد منظمته.