روسيا وأمريكا تتنافسان على تبني قتل "العدناني" الناطق باسم داعش

وكالة الأنباء الفرنسية
اسطنبول
نشر في 31.08.2016 16:32
آخر تحديث في 31.08.2016 16:36
روسيا وأمريكا تتنافسان على تبني قتل العدناني الناطق باسم داعش

أعلنت روسيا الأربعاء أنها نفذت الضربة الجوية التي أدت إلى مقتل أبو محمد العدناني المتحدث والقيادي البارز في تنظيم داعش في سوريا الذي أعلن مقتله التنظيم فيما أكدت الولايات المتحدة الثلاثاء أنها استهدفته بضربة جوية.

وقالت وزارة الدفاع الروسية أن هذا القيادي البارز كان ضمن مجموعة من نحو أربعين مقاتلاً من تنظيم داعش قتلوا الثلاثاء جراء ضربة قامت بها طائرة حربية روسية سو-34 قرب قرية معراتة أم حوش في منطقة حلب بشمال سوريا.

وتابعت الوزارة في بيان "كان بين الإرهابيين الذين تمت تصفيتهم بحسب معلومات أكدتها قنوات مختلفة، القيادي الحربي أبو محمد العدناني المعروف أكثر بأنه المتحدث باسم تنظيم الدولة".

وقد أعلن التنظيم الثلاثاء مقتل العدناني في محافظة حلب فيما كان "يتفقد العمليات العسكرية" لكنه لم يوضح تاريخ وظروف مقتله.

ثم أعلن البنتاغون بعد ذلك أن التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة وجه ضربة جوية قرب مدينة الباب بشمال شرق حلب مستهدفاً أبو محمد العدناني لكنه أوضح أن نتيجة الضربة ما زال يجري تقييمها.

وقد أعلن العدناني في 29 حزيران/يونيو 2014، "قيام الخلافة الإسلامية" في سوريا والعراق ومبايعة أبو بكر البغدادي زعيماً لها.