جاوش أوغلو حول قانون الإعدام: لن نستشير سوى الشعب التركي

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 14.11.2016 09:44
آخر تحديث في 14.11.2016 23:24
جاوش أوغلو حول قانون الإعدام: لن نستشير سوى الشعب التركي

دعا وزير الخارجية التركي، مولود جاوش أوغلو، البرلمان الأوروبي إلى "وقف فعاليات أنصار منظمة بي كا كا الإرهابية داخل أروقته"، مشدداً على أن بلاده لن تستشير سوى الشعب التركي فيما يتعلق بإمكانية إعادة العمل بعقوبة الإعدام في تركيا.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده جاوش أوغلو مع نظيره الصيني "وينغ يي" في العاصمة أنقرة.

وقلل جاوش أوغلو من أهمية تصريحات رئيس البرلمان الأوروبي، مارتن شولز، التي هدد فيها بوقف محادثات انضمام تركيا إلى الاتحاد وفرض عقوبات اقتصادية على أنقرة في حال أقر البرلمان التركي عقوبة الإعدام.

وقال الوزير التركي إن "تصريحات شولز المتعلقة بوقف محادثات انضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروبي لا تؤثّر فينا، وعلى هذا الشخص وقف فعاليات أنصار منظمة بي كا كا الإرهابية داخل أروقة البرلمان الأوروبي".

وفي تموز/يوليو الماضي، سمح البرلمان الأوروبي لأنصار "بي كا كا" بتنظيم معرض صور لزعيم المنظمة عبد الله أوجلان (المسجون مدى الحياة في تركيا)، في مقره بالعاصمة البلجيكية، بروكسل.

وأضاف أنّ بلاده "لن تستشير أحداً في اتخاذ قرار إعادة حكم الإعدام سوى الشعب التركي الذي يعدّ المصدر الوحيد لقوة الحكومة التركية".