يلدريم: المنظمات الإرهابية اتحدت ضد التعديلات الدستورية في تركيا

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 20.03.2017 10:54
آخر تحديث في 20.03.2017 19:45
يلدريم: المنظمات الإرهابية اتحدت ضد التعديلات الدستورية في تركيا

قال رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم، الأحد، إنّ كافة المنظمات الإرهابية اتحدت لمناصرة حملة رفض التعديلات الدستورية التي سيتم الاستفتاء عليها في 16 أبريل/نيسان المقبل.

كلام يلدريم جاء خلال خطاب ألقاه أمام حشد من المواطنين بولاية سيواس وسط تركيا، ضمن الحملة الدعائية للتصويت بـ"نعم" على استفتاء التعديلات الدستورية.

وأوضح يلدريم أنّ منظمات "بي كا كا" و"غولن" و"ب ي د" الإرهابية تحاول عرقلة تحول النظام في تركيا إلى رئاسي، لأنها تدرك أن لن تتمكن من القيام بأعمالها الإرهابية بعد هذا النظام.

وأعرب عن ثقته بأنّ 16 أبريل/نيسان المقبل سيكون موعداً لنهضة جديدة، ومستقبل أكثر إشراقاً وترسيخاً للديمقراطية ودولة القانون.

وأكّد رئيس الوزراء أنّ المنظمات الإرهابية التي تبذل جهوداً مضاعفة لزرع الفتنة داخل نسيج المجتمع التركي، لن تتمكن من تمزيق روابط الأخوة السائدة بين أفراد الشعب التركي بكافة أطيافه.

وانتقد يلدريم مواقف بعض الدول الأوروبية الداعمة لحملة رفض التعديلات الدستورية قائلاً إن "ألمانيا وهولندا والنمسا وأستراليا فتحت أذرعها للمنظمات الإرهابية وعاقت لقاء وزرائنا مع الجاليات التركية هناك".