أردوغان: سيدفع الثمن كل من يستهدف استقرارنا في هذا البلد

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 29.03.2017 18:05
آخر تحديث في 29.03.2017 18:53
أردوغان: سيدفع الثمن كل من يستهدف استقرارنا في هذا البلد

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، "إن النظام الرئاسي سيساهم في تسريع وتسهيل بلوغ الأهداف الديمقراطية والاقتصادية المنشودة للبلاد، وإزالة العقبات من أمامه، وهدد بأن كل من يستهدف استقرار تركيا سيدفع الثمن.

ولفت إلى أن التعديل الدستوري الذي سيجرى التصويت عليه في استفتاء شعبي يوم 16 أبريل/نيسان المقبل، سيضاعف من قوة تركيا في مواجهة " تحالفات الشر".

جاء ذلك خلال كلمة له في فعالية تحت شعار: "من أجل تركيا جميلة نقول نعم"، في مركز ثقافي بالعاصمة أنقرة، اليوم الأربعاء.

وأكد أردوغان مواصلة تركيا تقدمها في كافة المجلات لاسيما في مجال التعليم والصحة والعدل والنقل والطاقة.

وفي تعليقه على المعارضين للاستفتاء أردف أن "المعارضين هم زعيم منظمة بي كا كا الإرهابية المسجون في جزيرة إيمرالي (عبدالله أوجلان)، وقادة المنظمة في جبال قنديل (شمالي العراق)، غير أن زعيم حزب المعارضة الرئيسي (كمال قليجدار أوغلو) يتحدث مثلهم أيضا. فالمرء مع من يحب".

وتابع أردوغان "من غير الممكن فهم هؤلاء (الرافضين للاستفتاء المقرر إجراؤه في منتصف أبريل المقبل)" وتساءل: "ألم يحاول هؤلاء تقسيم بلادنا وتشتيت أمتنا؟".

وتوعد بالرد على كل من يحاول زعزعة استقرار تركيا قائلا: " سيدفع الثمن كل من يستهدف استقرارنا في هذا البلد ".

واختتم قوله: "ليس في الداخل فقط إنما نواصل طريقنا من خلال القضاء على داعش وب ي د الإرهابيين في جرابلس والباب والراعي (مدن شمالي سوريا جرى تحريرها من العناصر الإرهابية)".