مسلحون يحتجزون 170 رهينة بينهم 7 أتراك باحد الفنادق في مالي

ديلي صباح ووكالات
باماكو
نشر في 20.11.2015 12:11
آخر تحديث في 20.11.2015 16:31

شن مسلحون، صباح اليوم الجمعة، هجوماً على فندق راديسون بلو، بالعاصمة المالية، باماكو. وقاموا باحتجاز 170 رهينة، 30 منهم من موظفي الفندق.

وأفادت مصادر دبلوماسية تركية أن 6 من موظفي الخطوط الجوية التركية، بين المحتجزين في الفندق.

كما أفادت مصادر دبلوماسية أن 7 مواطنين صينين من ضمن المحتجزين.
وأفادت المصادر المحلية أن 3 على الأقل منهم حراس أمن الفندق قتلوا أثناء الاشتباكات مع المسلحين.

وأفاد شهود عيان، أن مجموعة من المسلّحين تتألف بين 3 إلى 5 عناصر، وصلوا، صبيحة اليوم، على متن سيارة دبلوماسية، يرجح أنهم قاموا بسرقتها لتجنّب التفتيش الأمني إلى فندق "راديسون" بباماكو.

وبحسب المصادر ذاتها، فقد دخل المسلّحون إلى الفندق، وفتحوا النار فورا، ما أدّى إلى مقتل اثنين على الأقل من حراس الأمن، وإصابة عدد كبير بجروح، كما احتجزوا العديد من الأشخاص من جنسيات مختلفة رهائن لديهم، دون تقديم إيضاحات حول عدد المختطفين المحتملين.