الشرطة الأمريكية تعثر على جثة أول قاضية مسلمة في البلاد بنيويورك

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
نشر في 13.04.2017 10:03
آخر تحديث في 13.04.2017 11:36
الشرطة الأمريكية تعثر على جثة أول قاضية مسلمة في البلاد بنيويورك

أعلنت الشرطة الأمريكية عثورها على جثة أول قاضية مسلمة سوداء في البلاد، شيلا عبد السلام، بعد غرقها في نهر هدسون، الواصل بين ولايتي نيويورك ونيوجيرسي.

وقامت الشرطة بسحب جثة عبد السلام (65 عام) من الماء، وأعلنت مصرعها في مكان الحادث. وقال ضباط شرطة إن جثتها لم تظهر أي علامات واضحة على الصدمة وإنهم رفضوا التكهن بشأن سبب وفاتها.

وأفاد المتحدث باسم الشرطة أن عائلتها حددت هويتها وأن تشريح الجثة سيحدد سبب الوفاة.

وأصبحت عبد السلام، وهي مواطنة من واشنطن العاصمة، أول امرأة أمريكية إفريقية في محكمة الاستئناف عندما عينها الحاكم الديمقراطي أندرو كومو في أعلى محكمة في الولاية في عام 2013.

وقال كومو فى بيان له "إن القاضية شيلا عبد السلام كانت بارزة حيث كرست حياتها فى الخدمة العامة من خلال سعيها إلى جعل نيويورك أكثر عدلا وانصافا للجميع".

وقالت موسوعة برنستون للتاريخ السياسي الأمريكي إن عبد السلام كانت أول امرأة مسلمة تعمل كقاضية أمريكية. وكانت أيضا أول امرأة سوداء عينت في أعلى محكمة في الولاية.

وتخرجت عبد السلام في كلية برنارد وكلية كولومبيا للقانون، وعملت محامية عامة في ولاية نيويورك، وفقا لموقع محكمة الاستئناف.

وأصبحت شيلا عبد السلام أول قاضية مسلمة في الولايات المتحدة الأمريكية، عقب تعيينها عام 1991.