مقتل 100 عنصر من داعش في قصف عراقي.. وتقدم للقوات داخل الموصل

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 02.11.2016 10:31
آخر تحديث في 03.11.2016 01:14
مقتل 100 عنصر من داعش في قصف عراقي.. وتقدم للقوات داخل الموصل

أعلن الجيش العراقي، مساء الثلاثاء، مقتل أكثر من 100 من مسلحي "داعش" بقصف جوي استهدف 5 مواقع داخل مدينة الموصل (شمال)، مساء أمس، فيما بدأت القوات العراقية عملية تحرير ناحية "حمام العليل" المتاخمة للموصل من الجهة الجنوبية صباح اليوم.

وقالت خلية الإعلام الحربي (مؤسسة رسمية)، في بيان لها: "استناداً إلى معلومات من الاستخبارات العسكرية قصفت طائرات الـF16 العراقية 5 مواقع تابعة لتنظيم داعش في مدينة الموصل".

وأضافت الخلية، في بيانها، أن "القصف استهدف منطقة الغابات وأسفر عن مقتل 29 وإصابة 25 آخرين، ومقر ديوان الجند بولاية نينوى، وأوقع 10 قتلى و15 جريحاً، وفندق أوبر حيث خلف 67 قتيلاً، ومستودعاً للأسلحة والعتاد خلف 10 قتلى".

من جهته، قال جبار حسن، الضابط في الجيش العراقي ضمن الفرقة الـ15، إن القوات الأمنية تحقق في معلومات تشير إلى احتجاز تنظيم "داعش" مئات المدنيين لاستخدامهم دروعاً بشرية خلال تقدم القطعات العسكرية نحو مركز الموصل.

وأضاف حسن أن "التقدم، الذي حصل الثلاثاء في المحاور الشرقية والجنوبية والغربية للقوات العراقية، لم يكن متوقعاً"، وتابع: عناصر تنظيم داعش انسحبوا باتجاه مركز الموصل تاركين وراءهم معدات وأسلحة، لكن المشكلة التي ستواجهنا هي إمكانية استخدام داعش للمدنيين دروعا بشرية، هذا الإجراء سيحد من تقدمنا بشكل كبير.

وأعلنت خلية الإعلام الحربي في وقت سابق من الثلاثاء، تحرير 11 قرية في محيط مدينة الموصل كحصيلة لمعارك الثلاثاء في محاورها الشمالية والشرقية والغربية والجنوبية.

ولا يتسنّ عادة التحقق من الإحصائيات والوقائع التي يعلن الجيش العراقي والمقاتلون المتحالفون معه عنها.