الاتحاد للطيران الإماراتية لن تخفض عدد رحلاتها لأمريكا

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
نشر في 20.04.2017 11:01
آخر تحديث في 20.04.2017 23:15
الاتحاد للطيران الإماراتية لن تخفض عدد رحلاتها لأمريكا

بعدما أعلنت "طيران الإمارات" خفض رحلاتها بسبب تراجع الطلب، قالت شركة "الاتحاد للطيران" إنها لا تنوي خفض الرحلات الجوية المتجهة إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

وكانت "طيران الإمارات" أعلنت أنها خفضت رحلاتها إلى 5 من أصل 12 مدينة تتوجه إليها رحلاتها في الولايات المتحدة الأمريكية.

وأضاف متحدث رسمي باسم "طيران الاتحاد" مساء الأربعاء: "لم نشهد تغيراً كبيراً في الطلب على رحلاتنا لأمريكا على مدار الفترة الماضية، وتحديداً منذ القيود التي فرضتها الحكومة الأمريكية".

وقد طال منذ الشهر الماضي، شركات طيران شرق أوسطية الحظر الأمريكي بمنع حمل الأجهزة اللوحية والحواسيب المحمولة على متن الرحلات المتجهة إلى أراضيها.

واشتمل قرار الحظر على 10 خطوط طيران و10 مطارات، بينها 7 في بلدان عربية هي مصر والسعودية والإمارات وقطر والكويت والأردن والمغرب إضافة إلى تركيا.

وبحسب المتحدث عن الشركة الرائدة، لا يزال الطلب قوياً على جميع رحلات "الاتحاد" لأمريكا، البالغ عددها 45 رحلة، والتي توفرها الشركة أسبوعياً بين أبوظبي وست مدن أمريكية هي نيويورك، وواشنطن، وشيكاغو، وسان فرانسيسكو، ولوس أنجلس، ودالاس.

وقال المتحدث إن الشركة ستقوم مع مطلع يونيو/ حزيران القادم بترقية رحلتها اليومية الثانية على وجهة "أبوظبي-نيويورك" عبر استخدام طائرة طراز إيرباص آ-380، مشيراً إلى إن هذا الإجراء يعد شهادة على التزام الشركة المستمر حيال السوق الأمريكية بغض النظر عن التطورات الأخيرة.

والاتحاد للطيران، التي تأسست عام 2003، مملوكة بالكامل لحكومة أبوظبي، ولديها حصص ملكية في كل من طيران برلين، والخطوط الجوية الصربية، وطيران سيشل، وآير لينغوس، وجيت آيروايز، وفيرجن أستراليا، وداروين آيرلاينز.