"الإسلام دين الشر".. عبارة كتبت على بوابة أحد المساجد بستوكهولم

وكالة الأناضول للأنباء
ستوكهولم
نشر في 02.09.2016 16:01
آخر تحديث في 02.09.2016 16:09
الإسلام دين الشر.. عبارة كتبت على بوابة أحد المساجد بستوكهولم

كتب مجهولون عبارة "الإسلام دين الشر"، على بوابة أحد المساجد في العاصمة السويدية ستوكهولم، في هجوم جديد معادٍ للإسلام.

وكُتبت العبارة باستخدام طلاء الرش على باب مسجد "ستوكهولم"، أقدم وأكبر مساجد العاصمة، وقد فتحت الشرطة تحقيقاً حول الواقعة.

وأدان رئيس اتحاد الشباب المسلم في السويد، ياسر خان، الواقعة، مشيراً أن المسجد سبق له أن تعرض لهجوم مماثل، معتبراً أن معاداة الإسلام والعنصرية، شهدتا تصاعداً في السويد، بسبب ما تنشره بعض وسائل الإعلام.

وكان المسجد الذي يؤمه مسلمون من أصول إفريقية وشرق أوسطية، تعرض في وقت سابق لهجوم مماثل، حيث رُسم على بوابته صليبا معقوفاً باستخدام طلاء الرش.