محكمة بلجيكية تعتبر أنشطة بي كا كا "كفاحاً مسلحاً" وليست أعمالاً إرهابية

وكالة الأناضول للأنباء
بروكسل
نشر في 03.11.2016 15:53
آخر تحديث في 03.11.2016 23:43
أنصار بي كا كا الإرهابي يحتفلون في العاصمة البلجيكية بروكسل بذكرى تنفيذ أول عمل إرهابي في تركيا في 15 أغسطس 1984 أنصار بي كا كا الإرهابي يحتفلون في العاصمة البلجيكية بروكسل بذكرى تنفيذ أول عمل إرهابي في تركيا في 15 أغسطس 1984

اعتبرت محكمة بلجيكية أن أنشطة تنظيم بي كا كا، المدرجة على لائحة الاتحاد الأوروبي للمنظمات الإرهابية، لا يمكن أن تُعتبر جرائم إرهابية، لأنها تتم في إطار "كفاح مسلح".

جاء ذلك في قرار محكمة بروكسل الذي أعلنته اليوم، في قضية يحاكم فيها 36 من أعضاء "بي كا كا" بينهم رمزي كارتال، وزبير أيدار، وهما من المسؤولين الكبار للتنظيم في أوروبا.

ويحاكم هؤلاء بتهم المشاركة في أنشطة إرهابية، واختطاف أطفال، وحرمان أشخاص من حريتهم، والتهديد بالقتل، واعتبر قرار المحكمة أن ما قام به هؤلاء الأشخاص لا يعتبر "أعمالا إرهابيا".

وجاء في حيثيات القرار أن "الكفاح المسلح لا يمكن اعتباره ضمن الجرائم الإرهابية".

ويحق للادعاء العام الفيدرالي في بلجيكا، الطعن على حكم المحكمة.

وكانت التحقيقات حول القضية بدأت عام 2006، ورُفعت الدعوى القضائية عام 2015. ويتهم أعضاء تنظيم بي كا كا الـ 36، بإبعاد أطفال وشباب عن عائلاتهم في بلجيكا وعدد من دول غرب أوروبا الأخرى، وتدريبهم في معسكرات في بلجيكا واليونان والعراق.

وضمن التهم الموجهة إلى المتهمين كذلك، تزوير أوراق، وجمع أتاوات.

جدير بالذكر أن تنظيم بي كا كا موجود في قائمة الاتحاد الأوروبي للمنظمات الإرهابية، وتعد تلك القائمة ملزمة لبلجيكا.