أردوغان يقول إن "ب ي د" الإرهابي لم ينسحب إلى شرق الفرات

ديلي صباح ووكالات
اسطنبول
نشر في 02.09.2016 09:37
آخر تحديث في 02.09.2016 09:44
أردوغان يقول إن ب ي د الإرهابي لم ينسحب إلى شرق الفرات

نفى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الخميس، ما أعلنته واشنطن من أن تنظيم "ب ي د" الارهابي في شمال سوريا انسحبوا إلى شرق نهر الفرات كما تطالب أنقرة، مؤكداً أن بلاده لن تسمح بإقامة "ممر للإرهاب" على حدودها الجنوبية.

وقال أردوغان في خطاب في مطار إيسينبوغا في أنقرة: "في الوقت الراهن، هناك أناس يقولون إنهم ذهبوا إلى الشرق لكننا نقول كلا، هم لم يعبروا النهر"، في إشارة إلى تنظيم ي ب ك، الجناح العسكري لتنظيم الإرهابي "ب ي د" (الذراع السوري لتنظيم بي كا كا الإرهابي).

وكان مسؤول في وزارة الدفاع الأميركية أكد الإثنين أن "جميع" عناصر ي ب ك انسحبوا إلى شرق الفرات تنفيذاً لمطلب الحكومة التركية.

وقال أردوغان: "لا يتوقعن أحد منا أن نسمح بإقامة ممر للإرهاب. نحن لن نسمح بذلك"، في إشارة إلى محاولة التنظيم الاستيلاء على المناطق الواقعة بين مدينة حلب والحدود التركية.

وكانت وحدات من القوات الخاصة في الجيش التركي قد أطلقت فجر 24 أغسطس/آب الجاري، حملة عسكرية في مدينة جرابلس بالتنسيق مع القوات الجوية للتحالف الدولي، دعمًا لقوات الجيش السوري الحر، تحت اسم "درع الفرات" تهدف إلى تطهير المدينة والمنطقة الحدودية من المنظمات الإرهابية، خاصة تنظيم داعش الذي يستهدف الدولة التركية ومواطنيها الأبرياء. وتم تحرير المدينة