الوفد الأوروبي يزور البرلمان ومقر العدالة والتنمية للوقوف على المحاولة الانقلابية

ديلي صباح ووكالات
اسطنبول
نشر في 09.09.2016 16:01
آخر تحديث في 09.09.2016 16:48
الوفد الأوروبي يزور البرلمان ومقر العدالة والتنمية للوقوف على المحاولة الانقلابية

زارت الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي، فيديريكا موغريني، إلى جانب المفوض الأوروبي لسياسة الجوار ومفاوضات توسيع العضوية يوهانس هان، البرلمان التركي الذي تعرض للقصف خلال المحاولة الانقلابية، كما زاروا مقر حزب العدالة والتنمية التركي في العاصمة أنقرة.

وتجول المسؤولون الأوروبيون في مبنى البرلمان التركي، لرؤية الدمار الذي ألحقته المحاولة الانقلابية بمباني ومقتنيات البرلمان، قبل أن يلتقوا بشخصيات من المعارضة التركية، وعلى رأسهم زعيم حزب الشعب الجمهوري، كمال كيليتشدار أوغلو.

كما التقى الوفد بقيادة حزب العدالة والتنمية، خلال زيارة خاصة قاموا بها الى مقر الحزب في العاصمة أنقرة، حيث كان في استقبالهم نائب رئيس حزب العدالة حياتي يازجي، ومسؤول حقوق الإنسان في الحزب نائب رئيسه المتحدث باسمه ياسين أقطاي.

وقبيل عقد الاجتماع بين الجانبين، أشار يازجي في تصريحات للصحفيين، أنهم سيتناولون في اجتماعهم، المحاولة الانقلابية التي شهدتها تركيا في 15 يوليو/تموز الماضي، والقضايا المتعلقة بها.

ومن جانبها ذكرت المسؤولة الأوروبية، أن سبب زيارتها لتركيا هو لإبداء تضامنها مع الشعب التركي وديمقراطيته، مشيرة إلى أنها عقدت اجتماعات منفردة مع الوزراء الأتراك، وستعقد اجتماعا مع ممثلي الأحزاب السياسية التركية.

وأشارت موغريني إلى الأهمية التي يوليها الاتحاد الأوروبي، للمؤسسات الديمقراطية التركية، وإلى ضرورة الحفاظ على هذه المؤسسات.

تجدر الإشارة إلى أنَّ تركيا اعتبرت موقف الاتحاد الأوروبي "مخيبا للآمال" من المحاولة الانقلابية الفاشلة، وقال المتحدث باسم الرئاسة التركية في مقال له حول الموقف الأوروبي: "تُظهر دول الاتحاد الأوروبي نفسها على أنها راعية الديمقراطية وسيادة القانون، لكنهم خيبوا الآمال من خلال ردة فعلهم الضعيفة تجاه أكبر هجمة على الديمقراطية في دولة مرشحة للانضمام إلى الاتحاد".