أردوغان: ترامب أكثر ترحيباً بالأطروحات التركية في سوريا والعراق

ديلي صباح
اسطنبول
نشر في 13.11.2016 12:39
آخر تحديث في 13.11.2016 18:34
أردوغان: ترامب أكثر ترحيباً بالأطروحات التركية في سوريا والعراق

قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أن الإدارة الأمريكية المقبلة برئاسة ترامب تبدو أكثر ترحيباً بالأطروحات التركية لحل القضايا العالقة في سوريا والعراق.

وقال في حديث، لمجموعة من الصحفيين، على متن الطائرة الرئاسية في طريق عودته من زيارة بلاروسيا، إن التظاهرات المناهضة لترامب في الولايات الأمريكية تدل على فشل فئة من الشعب في تقبل نتائج العملية الديمقراطية. كما توقع أن تخمد هذه المظاهرات قريباً. وأضاف: "لن أتفاجأ إن رأيت المتظاهرين في الطرقات اليوم يصطفون للحصول على لقاء مع ترامب قريبا".

وأكد أردوغان أن بلاده لم تنحاز إلى أي طرف في الانتخابات الأمريكية، وذلك لاهتمامها بوضع العلاقات الرسمية بين البلدين بغض النظر عن شخص الرئيس القادم. وقال: "لم يكن من المناسب التواصل مع أحد المرشحين قبل الانتخابات. كنا حريصين على أن يعلم الجميع بأننا سنعمل مع المرشح الذي يختاره الشعب الأمريكي".

كما أشار أردوغان إلى تقارير حول حصول حملة هيلاري كلينتون على دعم وتبرعات من تنظيم غولن الإرهابي في الولايات المتحدة، مؤكداً أن تحقيقات ستقام حول حقيقة هذه التقارير.

وحول اتصاله الهاتفي مع ترامب، قال أردوغان: "هنأته بالنجاح. وسيستلم المنصب في العشرين من شهر كانون الثاني يناير المقبل. قد تكون لنا الفرصة للقيام باتصال هاتفي آخر قبل ذلك الموعد. وقد عبرت له عن رغبة تركيا في أن تكون إحدى الدول الأول التي يزورها بعد تسلمه المنصب".