الناتو يدعم حق تركيا في امتلاك منظومة دفاع جوي بعيدة المدى

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 19.11.2016 19:13
آخر تحديث في 19.11.2016 21:39
الناتو يدعم حق تركيا في امتلاك منظومة دفاع جوي بعيدة المدى

أكد حلف شمال الأطلسي "ناتو"، دعمه حق تركيا في الحصول على منظومة دفاع جوي بعيدة المدى، إلى جانب دعمها في حربها المستمرة ضد الإرهاب.

جاء ذلك على لسان مايكل تورنر، رئيس الجمعية البرلمانية للحلف، في تصريحات أدلى بها خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده اليوم السبت، مع رئيس الوفد التركي بالحلف، عثمان أشكين باك، وأمين عام الجمعية، ديفيد هوبس، وذلك عقب انتهاء اجتماعات اليوم الأول للجمعية بمدينة إسطنبول.

تجدر الإشارة إلى أن تركيا تسعى لامتلاك منظومة دفاع جوي بعيدة المدى، وتشترط على الدولة التي ستزودها بها، المشاركة في تصنيعها. وأضاف تورنر "ندعم تركيا في حربها ضد الإرهاب، ونؤكد أحقيتها في امتلاك منظومة دفاع جوي بعيدة المدى".

وأشار مسؤول الناتو إلى "الدور الهام الذي تلعبه تركيا ضمن الناتو، لا سيما في مجال الدفاع عن منطقة البحر الأسود، إلى جانب دورها في العمليات العسكرية بغرب البلقان وأفغانستان".

وفي سياق آخر أشاد بالدور الذي تلعبه أنقرة في مسألة إيواء اللاجئين. وتابع "زرت أحد مخيمات اللاجئين، وشاهدت الدور الهام الذي تقوم به تركيا، ومن هنا نحن نشكر أنقرة على ما تقدمه من خدمات"

وحول عملية الانقلاب الفاشلة التي شهدتها تركيا، منتصف تموز/يوليو الماضي، أشار تورنر إلى وقوف حلف الناتو إلى جانب تركيا، ودعم الديمقراطية. وأوضح أنَّ "سبب انعقاد الجمعية العامة البرلمانية لاجتماعاتها في إسطنبول لتأكيد تضامننا مع الشعب التركي".

من جانبه، تحدث رئيس الوفد التركي، عن محاربة بلاده للمنظمات الإرهابية كـ "بي كا كا" وامتداداها السوري "ب ي د"، وتنظيمات يسارية أخرى. وقال باك: "في السنوات الأخيرة باتت تركيا في مواجهة العديد من المنظمات الإرهابية، يأتي في مقدمتها تنظيم داعش الإرهابي". ولفت إلى معاناة بلاده من التنظيمات الإرهابية، وإلى الخبرة التي اكتسبتها في مجال محاربتها.

ومن المنتظر أن يشهد يوم غد، جلسات لجان "الدفاع والأمن" و"السياسة"، و"العلوم والتكنولوجيا"، و"الأمن المدني". وسيعقد اجتماع الهيئة العامة للجمعية البرلمانية للناتو بعد غدٍ الاثنين.